لتبقى طبيبا اكاديميا

شارك معي احد اعضاء هيئة التدريس قلقه بخصوص ابتعاد الطبيب الأكاديمي عن العمل الإكلينيكي يدفع بالشخص إلى الإصابة بالإكتئاب لفقدانه المهارات السريرية التي غالبا ما يتحلى بها الطبيب. ويقع بعض الأطباء الأكاديمين في هذا الفخ لأن البيئة الأكاديمية قد تعطيه شيء من الإريحية والوقت الذي يجب ان يتم تخصيصه للتدريس، التقييم، التوجيه، الأبحاث والذي قد يسيء استخدامه البعض لكي يبرر لنفسه الإبتعاد عن العمل الإكلينكي. أرى ان الموازنة بين المريض والمتعلم وبين العلم والعمل وبين التنظير والتطبيق وبين العمل الإكلينكي والبحث العلمي مهارة يجب ان تبنيها مع مرور الوقت لتساعدك في بناء شخصيه متزنة ومنتجة اكاديميا وإكلينكيا

ملخص:

Moderation is the key


العودة لطبيب أفضل الرئيسية

العودة للقائمة الرئيسية